عرض مشاركة واحدة
قديم 10-17-2011, 06:51 AM   #1
بنت كنده
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية بنت كنده
 
تاريخ التسجيل: Oct 2010
الإقامة: السعوديه / جده
المشاركات: 133
معدل تقييم المستوى: 8
بنت كنده is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر AIM إلى بنت كنده إرسال رسالة عبر Skype إلى بنت كنده
Thumbs up كتاب الأحاديث التي صححت في فضل أهل البيت لأمين الحداء








كتاب الأحاديث التي صححت في فضل أهل البيت

لأمين الحداء

وهاتان مقدمتان للبحث:

تقديم القاضي العلامة
محمد بن إسماعيل العمراني
الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيد الأنبياء والمرسلين، وعلى آله الطيبين الطاهرين، وعلى أصحابه الغر الميامين، وعلى التابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين، (وبعد):
فهذا كتاب الأحاديث التي صححها الحفاظ الواردة في أهل بيت النبي ص، كتاب جيد ؛ لكون المؤلف الشيخ الشاب العالم النشيط (أمين صالح هران الحداء) قد أتعب نفسه في البحث والتنقيب عما قاله المحدثون أهل الاختصاص في هذه الأحاديث؛ ليكون المطلع على تلك الأحاديث على بصيرة من الأمر، ويطمئن حول ما قيل فيها من أهل الفن الشريف رحمهم الله.
فلله در المؤلف، ورضي الله عنه، وجزاه الله خيراً، وزاد في الشباب العلماء من أمثاله.
ومن قرأ عدة صفحات من هذا الكتاب سيعرف حقيقة ما قلته، وصدق ما كتبته.
وسيستفيد منه الشيخ والطالب، والعارف والعامي، والله ولي الهداية والتوفيق.


جمادى الأول 1432
التوقيع: محمد العمراني

وهذه مقدة الأهدل

تقديم الشيخ الدكتور
حسن مقبولي الأهدل
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد:
فلقد اطلعت على البحث الذي أعده الأخ العلامة/ أمين بن صالح هران الحداء، والموسوم (الأحاديث التي صحت في أهل البيت رضي الله عنهم) فقد كمل به الباحث بحثه الأول (الآيات التي قيل بنزولها في الآل رضي الله عنهم).
وقد ساق الباحث الروايات الصحيحة من الأحاديث في فضل الآل، ووثق كل ما نقله من مصادر أهل السنة، وذكر من نص على صحة تلك الأحاديث التي أوردها، وقد بذل جهداً في جمع هذه الأحاديث في فضائل آل البيت، وخاصة الإمام علي وفاطمة، والحسن والحسين، والمهدي رضي الله عنهم أجمعين.
وما ساقه مما ورد عن الأئمة الأعلام من الصحابة والتابعين في فضل آل البيت، واقتصاره على الروايات الخاصة بهم، لا يعني ذلك تعريضاً بغيرهم من الصحابة، وهذا ما أعتقده في الكاتب، وإنما بغيةً منه في إظهار الحق ومكانة آل البيت، رداً على من غمط فضلهم، وانتقص حقهم.
وما وجد من الروايات في هذا البحث عن بعض السلف ممن أكره من قبل حكام بني أمية، وأجبر على أن يقول كلاماً هو غير راضٍ عنه في آل البيت، فنقله الكاتب حسب ما وجده في كتب التاريخ مما قيل في زمن الأمويين، وإنما ساقها الباحث لبيان الحقيقة، وليس تعريضاً بأحد من الأئمة.
وعلى كل حال، ففضل آل البيت لا ينكره إلا جاحد، وقد ساق الكاتب ما وصل إليه من الروايات الصحيحة المظهرة فضلهم وشرفهم من دون نقص لأحد من الصحابة، مع اعتراف جميع أهل السنة والجماعة بفضل آل النبي وأهل بيته، واحترام الصحابة أجمعين رضي الله عنهم، وهذا ما أظنه بالباحث، وهو الذي دعاه إلى كتب هذا البحث.
فجزاه الله خيراً، وآجره على ما كتب، ونفع به الإسلام والمسلمين، ونسأل الله لنا وله التوفيق والسداد، وهو حسبنا ونعم الوكيل.
كتبه
أ. د/ حسن محمد مقبولي الأهدل
كلية الشريعة والقانون- جامعة صنعاء
رئيس قسم أصول الفقه والحديث.

للتحميل

http://download.mrkzy.com/do.php?id=216344





شاركنا رايك عبر الفيس بوك

__________________


لئــن كـان ذنـبي حــب آل محمدٍ ** فذلك ذنب لســت عنه أتـوب
هم شُفعــائي يوم حشــري وموقفـي ** إذا ما بدت للنـاظرين خطوب



بنت كنده غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس