الانتقال للخلف   منتديات طيبة نت > منتديات طيبة الطيبة > صحيفة طيبة نت الاخبارية
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-24-2014, 02:03 PM   #1
أبو فاطمة
الإدارة
 
الصورة الرمزية أبو فاطمة
 
تاريخ التسجيل: May 2009
الإقامة: طيبة الطيبة
المشاركات: 11,706
معدل تقييم المستوى: 10
أبو فاطمة is on a distinguished road
افتراضي وزراء ومسؤولون: مشروع دار الهجرة جاء في الزمان والمكان المناسبين مع انطلاق مشروع خادم الحرمين لتوسعة المسجد النبوي الشري

وزراء ومسؤولون: مشروع دار الهجرة جاء في الزمان والمكان المناسبين مع انطلاق مشروع خادم الحرمين لتوسعة المسجد النبوي الشريف




ماجد الصقيري - المدينة المنورة
أكد عدد من أصحاب المعالي الوزراء وكبار المسؤولين في تصريحات خاصة لـ»المدينة» أن مشروع شركة دار الهجرة يعتبر من أهم المشروعات الحيوية التي تشهدها المدينة المنورة خصوصًا وأنه جاء في الزمان والمكان المناسب مع انطلاق مشروع خادم الحرمين الشريفين لتوسعة المسجد النبوي الشريف، وهو جزء من منظومة عمل متكاملة لتطوير المدينة المنورة. وقالوا إن إقامة هذه المدينة من أهدافها تخفيف الزحام والتكدس في المنطقة المركزية وشمولها لجميع الجهات الحكومية والمؤسسات الخاصة التي تقدم خدماتها المباشرة للحجاج، حيث سوف تتوفر جميع الأجهزة في هذه المدينة بالإضافة إلى مباني مخصصة لبعثات الحج وشركات الطيران وشركات العمرة وغيرها من الشركات التي تخدم ضيوف الرحمن واضافوا أن هذا المشروع العملاق يوفر مساحات كبيرة للزوار تستعيض بها المدينة المنورة عن ما سوف يزال في الجهة الشمالية من المسجد النبوي الشريف، مؤكدين أن ذلك سيساهم في إنجاز المشروع بالوقت المناسب والمتفق عليه مع جميع الجهات العاملة في تنفيذ المشروع، وذلك وفق المواصفات المطلوبة، خصوصًا وأن المشروع سوف يعمل على استمرارية الخدمات المتميزة التي اعتاد عليها ضيوف الرحمن من الحجاج والمعتمرين وزوار المدينة المنورة عليها طيلة الاعوام الماضية، مع أهمية أن المشروع سيعطي فرصة كبيرة لمشاركة القطاع الخاص.
وكانت المدينة المنورة قد شهدت مساء أمس الأول احتفالية كبرى لمشروعها العملاق السكني التجاري والذي دشنه صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة رئيس هيئة تطوير المدينة المنورة، ويتبع المشروع شركة دار الهجرة المملوكة لصندوق الاستثمارات العامة بوزارة المالية، وذلك بحضور وزير المالية معالي الدكتور إبراهيم العساف ووزير الحج معالي الدكتور بندر الحجار وكبار المسؤولين. وتبلغ مساحة موقع المشروع حوالى مليون وستمائة ألف متر مربع، ويعتبر المشروع العملاق واحدًا من أهم مجموعة كبيرة من المشروعات المقترحة لتطوير المدينة المنورة، وتعويض المنشآت التي أزيلت من موقعها بعد دخولها في مشروع خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز للتوسعة الكبرى للمسجد النبوي وساحاته والعناصر المرتبطة بها، والتي تهدف لدعم أهميتها كمقصد للزوار الذين يفدون إليها بعد تأدية فريضتي الحج والعمرة لزيارة المسجد النبوي
وزير المالية: المشروع فريد من نوعه وجزء من منظومة متكاملة لتطوير المدينة
قال وزير المالية الدكتور إبراهيم العساف ان مشروع دار الهجرة للتنمية والتطوير العقاري احد اهم المشروعات الحيوية والتنموية التي تشهدها المدينة المنورة في الوقت الراهن، كما أن المشروع يتزامن مع المراحل الأولى لتنفيذ مشروع خادم الحرمين الشريفين للتوسعة الكبرى للمسجد النبوي الشريف حيث سوف يساهم تنفيذ المشروع في الحفاظ على الطاقة الاستيعابية التي تشهدها المدينة المنورة من ضيوف الرحمن من الحجاج والمعتمرين والزوار في الفترة الراهنة، وبعد ذلك زيادة الطاقة الاستيعابية بشكل كبير، وذلك وفق خدمات متكاملة تشارك في تقديمها جميع الجهات الحكومية ذات العلاقة، وأضاف العساف اسم زملائي اعضاء اللجنة التأسيسية والإشراقية للمشروع وكذلك مجلس صندوق الاستثمارات العامة اود ان اقدم شكري وتقديري لخادم الحرمين الشريفين على موافقته على هذا المشروع وأن يقوم صندوق الاستثمارات العامة بتنفيذه وفق التصميم المختار والزمن المحدد، وذلك بالشراكة مع القطاع الخاص، وذكر العساف الواقع ان هذه المشروع فريد من نوعه وذلك في عدد من المجالات، فهو فريد لأنه اكبر مشروع يقوم به صندوق الاستثمارات العامة، بالإضافة إلى انه ينفذ في مدينة رسول الله صلى الله عليه وسلم، وهو فريد لأنه يخدم ضيوف الرحمن من الحجاج والمعتمرين وزوار المدينة المنورة، كما انه فريد في تصميمه الذي تم اختياره بعناية فائقة تتناسب مع التراث العمراني للمدينة المنورة. وذكر العساف أن المشروع جاء في الزمان والمكان المناسب، حيث انطلق مع انطلاق مشروع خادم الحرمين الشريفين لتوسعة المسجد النبوي الشريف، واضاف العساف ان هذا المشروع سوف يخدم زوار المدينة المنورة والمواطنين والقطاع الخاص وخصوصًا في مرحلة اعادة التخطيط للمنطقة المركزية المحيطة بالمسجد النبوي الشريف، وذكر العساف نتوقع ان يستغرق تنفيذ المشروع من عامين إلى ثلاثة أعوام، حيث إنه سوف يقدم الخدمة ازوار المدينة المنورة عندما يتم إزالة بعض الفنادق والمنشئات المحيطة بالمسجد النبوي الشريف، وأضاف العساف «هو جزء من منظومة عمل متكاملة لتطوير المدينة المنورة».
وأضاف العساف يتكون المشروع من عدة عناصر من ضمنها مكاتب ادارية وفنادق من الدرجة الرابعة وكذلك الخامسة وخدمات كبرى كشبكة النقل العام والذي يتضمن خطوط المترو والقطار، ومسار الحافلات وموقع لنقل الامتعة لجميع انحاء العالم مؤكدًا أن شبكة النقل العام سوف تربط المشروع بالمسجد النبوي الشريف كما أن هناك سلسلة من الطرق الرئيسة والسريعة بين موقع المشروع والمسجد النبوي الشريف والمواقع ذات الأهمية الكبرى في المدينة المنورة، وذلك بالإضافة إلى بناء «مستشفى عام يتسع لـ 400 سرير يخدم أهالي وزوار المدينة المنورة يخدم المنطقة المحيطة وكان هناك تنسيق كامل بيننا وبين الجهات المعنية خاصة إمارة منطقة المدينة المنورة وهيئة تطوير المدينة المنورة ووزارة الحج في التصميم واختيار العناصر المختلفة للمشروع.
وزير الحج: يساهم في تخفيف الزحام في محيط المسجد النبوي
قال الدكتور بندر الحجار: لقد انعكس اهتمام خادم الحرمين الشريفين من خلال العديد من المشروعات التي تم تنفيذها والتي سوف تنفذ في كل من مكة المكرمة والمدينة المنورة والشاعر المقدسة وهذه المشروعات لم يسبق لها مثيل من حيث المساحة والجودة وسرعة التنفيذ والإنجاز، واضاف الحجار أن من هذه المشروعات اليوم مشروع مدينة الملك عبدالله لاستقبال وتوديع الحجاج والمعتمرين وهذه كانت بمبادرة من وزارة الحج قبل نحو عام وأضاف الحجار جاءت موافقة المقام السامي الكريم على اقامة هذه المدينة بحيث تكون من اهدافها تخفيف الزحام والتكدس في المنطقة المركزية وشمولها لجميع الجهات الحكومية والمؤسسات الخاصة التي تقدم خدماتها المباشرة للحجاج، حيث سوف تتوفر جميع الاجهزة في هذه المدينة بالإضافة إلى مباني مخصصة لبعثات الحج وشركات الطيران وشركات العمرة وغيرها من الشركات التي تخدم ضيوف الرحمن، وذكر الحجار جات الموافقة على ان تقوم وزارة المالية ممثلة بصندوق الاستثمارات العامة في تنفيذ هذا المشروع، وقدم الحجار شكره لخادم الحرمين الشريفين على موافقته الكريمة على اقامة هذا المشروع الرائد والفريد من نوعه في خدمة ضيوف الرحمن من الحجاج والمعتمرين وزوار المدينة المنورة، وشكر الحجار ولي العهد، وولي ولي العهد على دعمهم لمثل هذه المشروعات التي تخدم المسلمين في جميع أرجاء المعمورة، كما قدم الحجار شكره لصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان أمير منطقة المدينة المنورة على متابعته تنفيذا هذا المشروع وغيرها من المشروعات التي تخدم ضيوف الرحمن والمعتمرين وزار المدينة المنورة.
طاهر: يحقق عناصر استكمال منظومة التوسعة الكبرى
قال أمين منطقة المدينة المنورة الدكتور خالد بن عبدالقادر طاهر إن مشروع انشاء مدينة الملك عبدالله للحجاج يعتبر أحد أهم عناصر استكمال منظومة توسعة خادم الحرمين الشريفين للمسجد النبوي الشريف، وذلك كونه يوفر مساحات كبيرة للزوار تستعيض بها المدينة المنورة عن سوف ما يزال في الجهة الشمالية من المسجد النبوي الشريف، وهو ما سوف يساهم في أن يتم إنجاز المشروع في الوقت المناسب والمتفق عليه مع جميع الجهات العاملة في تنفيذ المشروع، وذلك وفق المواصفات المطلوبة، وأضاف طاهر إن المشروع سوف يعمل على استمرارية الخدمات المتميزة التي اعتاد عليها ضيوف الرحمن من الحجاج والمعتمرين وزوار المدينة المنورة عليها طيلة الاعوام الماضية، والمشروع سيعطي فرصة كبيرة جدًّا لمشاركة القطاع الخاص، وقال طاهر أرجو أن تتاح الفرصة للشركات المتوسطة والصغيرة في المدينة المنورة في المساهمة في تنفيذ المشروع في ما يحقق ايجاد فرص عمل للمدينة المنورة، خصوصا وأن جميع الجهات الحكومية بما فيها امانة منطقة المدينة المنورة ملتزمة في تقديم الدعم المطلوب حتى يتم تنفيذ المشروع في الوقت المحدد وعلى أعلى المواصفات.
مساعد وزير المالية: 4 مراحل لتنفيذ المشروع بالتنسيق مع 5 جهات حكومية
أوضح مساعد وزير المالية محمد المزيد ان تنفيذ المشروع جاء بعد نحو عام على صدور الأمر السامي الكريم في إقامة مدينة لاستقبال وتوديع الحجاج والمعتمرين في المدينة المنورة، وأضاف المزيد أن المشروع هو باكورة أعمال صندوق الاستثمارات العامة وشركته الاولى دار الهجرة للتنمية والتطوير العقاري في المدينة المنورة، واضاف المزيد ان المشروع سوف يساهم في رفع الطاقة الاستيعابية لزوار المدينة المنورة، وذكر المزيد تم تشكيل لجنة تأسيسية وإشراقية للمشروع لمباشرة اعمال تنفيذ المشروع، وأضاف المزيد قامت اللجنة التأسيسية بالتنسيق والتعاون مع كبرى الشركات العالمية لتنفيذ المشروع، واكد المزيد ان المشروع سوف يتم تنفيذه على اربع مراحل تبدأ المرحلة الأولى في السابع من شهر شوال القادم وهي البنية التحتية للمشروع، والمرحلة الثانية هي انشاء مقر لجنة الحج المركزية في المدينة المنورة ومبنى وزارة الحج والمكاتب الادارية والنقل العام وتنطلق قبل موسم حج هذا العام، والمرحلة الثالثة والرابعة وهي انشاء وتشييد الابراج السكنية وسوف تكون بعد موسم حج العام القادم 1436هـ. واضاف المزيد انه تم التنسيق مع وزارة الداخلية ووزارة الحج ووزارة التعليم العالي وأمانة منطقة المدينة المنورة وهيئة تطوير المدينة المنورة وبعثات الحج والمؤسسة الاهلية للإدلاء لمعرفة احتياجات ومتطلبات تنفيذ المشروع بجودة عالية، يعد هذا المشروع واحدا من المشروعات المقترحة لتعويض المنشئات السكنية التي تم نزعها لصالح مشروع خادم الحرمين الشريفين للتوسعة الكبرى للمسجد النبوي الشريف وساحاته والعناصر المرتبطة به، وأضاف المزيد إن اللجنة التأسيسية للمشروع درست مبدأ شراكة القطاع الخاص.


شاركنا رايك عبر الفيس بوك

__________________
أبو فاطمة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
وزير المالية يتفقد مشروع خادم الحرمين الشريفين لتوسعة المسجد النبوي Ahmed_madni صحيفة طيبة نت الاخبارية 0 07-24-2014 04:58 AM
خادم الحرمين الشريفين يضع حجر الأساس لتوسعة المسجد النبوي أبو فاطمة صحيفة طيبة نت الاخبارية 0 09-25-2012 10:29 PM
خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله و مشروع توسعة المطاف بالمسجد الحرام Ahmed_madni المكتبة العلمية والوثائقية 0 08-30-2011 12:53 PM
بدء مشروع وقف خادم الحرمين لوالديه بالمدينة وإعادة بناء مسجد السبق أبو فاطمة صحيفة طيبة نت الاخبارية 0 11-03-2010 10:04 AM

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية