إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-27-2014, 05:27 PM   #1
الغريب
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Apr 2014
المشاركات: 12
معدل تقييم المستوى: 0
الغريب is on a distinguished road
افتراضي خُطى غيًرت العالم

بسم الله الرحمن الرحيم

" خُطى غيًرت العالم "

كثيرون هم من وطئت أقدامهم الصحراء على الأرض بطولها والعرض
ولكن هل لتلك الخطوات اثر في تلك البقاع التي مشوا عليها رجالاً أو ركباناً؟
على مــدى التاريخ من ألفه إلى يائه لم يعرف شخصية مثله بلغت أثارها ليست
إلى المدينة فحسب أو إلى شرق الأرض وغربها بل وصل أثرها إلى سدرة المنتهى
قدم النبي محمد صلى الله عليه واله وسلم وطئت أرضاً بهجــرته وسماءً بمعراجــه
لم يكن النبي لحظة خروجه من وطنه العزيز مكــة خائـفا يترقب بل كان واثقاً يتقرب
لم يخرج النبي صلى الله عليه واله وسلم مهاجراً بجسده فحـــسب
بل خرج مهاجراً بقلبه وذلك لما يحمله في قلبه من الحب لأمته
خرج مهاجراً بعقله بفكره في مستقبل الأمة يوم القيامة
خرج مهاجراً بعينه لما يرى أثر بلوغ دعوته
إلى كل حجر ومدر حتى زويت له الأرض في ساعة !
خرج مهاجراً بيده وذلك عندما رمى وجوه أعداء الطهارة
والإيمان والمحبة بحصباء مكة وقال شاهت الوجوه!
خرج ماشياً على قدميه لما علم أن أقدامه ستظل في تقدم إلى أن يُدخِل أمته الجنة
خرج مهاجراً ومعه أبوبكر لبيان أن الصحبة في الشدة لاتكافئها
إلا معية الله"لا تحزن إن الله معنا" وافرح لأنني معك
ليت شعري ما حال أبي بكر الصديق إذ فاز بكلا المعيتين


أيها الأحبــة


انقسم الناس في زمن الهجرة إلى أقسام:

قسم فازوا باستقباله وهم أهل المدينة
وقسم فاز بصحبته ومرافقته وهو ابوبكر
وقسم فاز بفدائه والتضحية له والنيابة عنه وهو علي
وقسم فاز بتموينه وهي أسماء
وقسم فاز بحراسته وهو عبد الله بن أبي بكر


فكل من اشترك في الهجرة فقد صار من أهل النصرة


وأما نحن الذين هاجر إلينا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم
هلا كنا نحن المستقبلين له وذلك بان نفتح بيــوتنا وأولادنا
وعقولنا وقلوبنا لسنته وأخلاقه فنتعلمها ونعلمهـا ونحييها
هلا كنا نحن المرافقون له بمعنى أن ترافقنا سنته وأخلاقه في كل حالاتنا
هلا كنا المضحين والفدائيين له وذلك بأن نقتطع من أوقاتنا لنساهم في تعريف العالم على نبينا
نقتطع من أموالنا في سبيل إيصال كلمة نبوية إلى أذان البشرية
فلعل اثر تلك الكلمة تبقى في من يخرج من أصلابهم فيصبحوا مؤمنين
إن الشخصيات التي ساهمت في الهجرة النبوية لابد أن يكون لها نظراء في يومنا هذا
سواء كانوا رجالاً أو نساءً أو صغاراً أو كباراً أو عواماً أو غير ذلك تلــك هي هجرته


أما هجرتنا فهي



تحقيق ما يسره
وترك ما يكـرهه
و هجر من يهجـره
وحـب من يــذكره
ومـعاونة مــن ينصــره


وصلى الله على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم من يومنا هذا الى يوم الدين
والحمد لله رب العالمين


شاركنا رايك عبر الفيس بوك

الغريب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
قادة العالم ABDUL SAFI المجلس الأدبي 0 11-27-2009 09:52 PM
أقوى رجل في العالم 360 حصان ـ 30.000 رجل ABDUL SAFI المكتبة العلمية والوثائقية 1 11-19-2009 01:10 PM
اقوى رجل في العالم ABDUL SAFI مجلس طيبة نت للمرح والترفيه 0 11-19-2009 11:29 AM
أجمل ضحكة طفل في العالم ABDUL SAFI مجلس طيبة نت للمرح والترفيه 0 11-18-2009 03:32 PM
30 % من مباني العالم مريضة أبو فاطمة مجلس الطب والصحة 0 11-08-2009 06:47 AM

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية