إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-15-2016, 07:55 PM   #1
السعيد شويل
عضو نشيط
 
تاريخ التسجيل: Jul 2011
المشاركات: 222
معدل تقييم المستوى: 9
السعيد شويل is on a distinguished road
افتراضي أصحاب الكهف

أصحاب الكهف
************************************************** ************************************************** ********
.................................................. .................................................. .................................

أهل الكهف أو أصحاب الكهف كانوا شباباً وفتيةً فى مقتبل عمرهم ..
كانت لهم عقول يعقلون بها وقلوب بها يفقهون .. آتاهم الله تقواهم وألهمهم الرشد والصواب ..
آمنوا بوحدانية الله واعتزلوا قومهم وما يعبدونه من أحجار وأصنام ما أنزل الله بها من سلطان ..
حاول القوم إضلالهم وإثنائهم عن التوحيد والإيمان .. وهددوهم وتوعدوهم إن أصروا على عبادة غير آلهتهم ..
فروا وهربوا منهم وتخفّوا عن أنظارهم واتجهوا إلى كهف فى إحدى الجبال ومعهم كلبهم ..
توارواْ عن عيون القوم فى صحراء نائية وسط الفيافى القاحلة والبيداء الشاسعة والمخيفة الموحشة المظلمة .
ابتهلوا إلى الله أن يقيهم شر القوم وشططهم لئلا يعيدوهم إلى الكفر والشرك بالله ..
دعوا الله أن يبسط عليهم رحمته ويرزقهم من فضله ونعمته وأن يهيىء لهم من أمرهم رشدا ..
استجاب الله دعاءهم وبقدرته وحكمته ألقى النوم عليهم ..
...
ضرب الله على آذانهم حتى لاتنفذ أى أصوات إلى مسامعهم أثناء نومهم فيخترقها ما يؤدى إلى صحوهم أو أرقهم وانتباههم ..
وحجب الله عنهم شر الخلق والخلائق ومنع كل مايمكن أن يصيبهم بأى أذى أو سوء أومكروه .
ناموا فى سبات عميق وراحة وهدوء وطمأنينة وسكينة وخلود .
ناموا ونام كلبهم أمامهم باسطٌ ذراعيه بالوصيد من يراه فى نومه يحسبه كأنه متيقظاً متحفزاً لحراستهم وحفظهم .
...
يسّر الله لهم ما كان عسيراً أو مستحيلاً فى مؤونة عيشهم وقضاء شئون حياتهم .
وبقدرة الله وحكمته كانوا يتقلبون أثناء نومهم ويتحركون جهة اليمين وجهة اليسار حتى لا تتعرض جلودهم لقرحات أو تقرحات
وحتى لاتأكل الأرض أجسادهم أو يصيبهم جلطات أوتجلطات لما هم فيه من سبات .
وكانت هناك فجوة فى كهفهم يدخل منها الهواء ويلوح منها الفضاء وكانت الشمس من خلالها تزورهم فى مشرقها ومطلعها وتتزاورهم وتطل عليهم
حين مغربها فتقرضهم بأشعتها وحرارتها لكى تقوى أجسادهم وتبنى أنسجتهم وعظامهم حتى لايعتريهم من خلودهم فى نومهم عفن أو رطوبة .
لو رآهم راءٍ لحسِبهم أيقاظاً أحياء من نضارة وجوههم وقوة بنيانهم .. ولو اطلع عليهم أحد لأصابه الهلع والفزع
منهم ولسوف يفر من رؤيتهم لما أصبحوا وصاروا عليه بعد أن لبثوا فى نومهم عدداً من السنين .
...
مضى الزمان .. وبعثهم الله وأحياهم وأيقظهم من النوم الذى كانوا يغطون فيه .
هبّوا جوعى ظمآنين يتساءلون كم لبثوا فى نومهم . قال بعضهم يوماً أو بعض يوم . تحاوروا وانتهوا أن الله أعلم بما لبثوا فى كهفهم
فهو العزيز العليم يعلم الغيب ويعلم مافى السماوات والأرض .
بعثوا رسولاً منهم يأتهم بطعام وشراب يسد جوعهم ويروى ظمأهم .
أعطوه ورقهم ونقودهم وأشاروا عليه أن يتخفى ويتوارى عن القوم وأن يتلطف ويتحرز فى تعامله حتى لايعرفه أحد منهم ويشعر به القوم الظالمين
فيرجموهم أو يعيدوهم إلى ملة الكفر والشرك وعدم الإيمان .
كشف البائع قِدم نقودهم وورق وعملة زمنهم .. عثروا عليهم ..
كان القوم يتناقلون الحديث عنهم ويتوارثون البحث عن مكانهم وموضع اختفائهم ..
علموا أن وعد الله حق وأيقنوا أن الساعة لاشك ولاريب فيها .
أدركوا بالعلم واليقين وبالرؤيا والعيان قدرة العزيز الرحيم وتبين لهم كيف يحيى الله العظام وهى رميم .
يقول العزيز الحكيم فى كتابه الكريم :
{ أَمْ حَسِبْتَ أَنَّ أَصْحَابَ الْكَهْفِ وَالرَّقِيمِ كَانُوا مِنْ آيَاتِنَا عَجَباً إِذْ أَوَى الْفِتْيَةُ إِلَى الْكَهْفِ فَقَالُوا رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَداً فَضَرَبْنَا عَلَى آذَانِهِمْ
فِي الْكَهْفِ سِنِينَ عَدَداً ثُمَّ بَعَثْنَاهُمْ لِنَعْلَمَ أَيُّ الْحِزْبَيْنِ أَحْصَى لِمَا لَبِثُوا أَمَداً نَحْنُ نَقُصُّ عَلَيْكَ نَبَأَهُم بِالْحَقِّ إِنَّهُمْ فِتْيَةٌ آمَنُوا بِرَبِّهِمْ وَزِدْنَاهُمْ هُدًى وَرَبَطْنَا عَلَى قُلُوبِهِمْ إِذْ
قَامُوا فَقَالُوا رَبُّنَا رَبُّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ لَن نَّدْعُوَ مِن دُونِهِ إِلَهاً لَقَدْ قُلْنَا إِذاً شَطَطاً هَؤُلَاء قَوْمُنَا اتَّخَذُوا مِن دُونِهِ آلِهَةً لَّوْلَا يَأْتُونَ عَلَيْهِم بِسُلْطَانٍ بَيِّنٍ فَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ
افْتَرَى عَلَى اللَّهِ كَذِباً وَإِذِ اعْتَزَلْتُمُوهُمْ وَمَا يَعْبُدُونَ إِلَّا اللَّهَ فَأْوُوا إِلَى الْكَهْفِ يَنشُرْ لَكُمْ رَبُّكُم مِّن رَّحمته ويُهَيِّئْ لَكُم مِّنْ أَمْرِكُم مِّرْفَقاً
وَتَرَى الشَّمْسَ إِذَا طَلَعَت تَّزَاوَرُ عَن كَهْفِهِمْ ذَاتَ الْيَمِينِ وَإِذَا غَرَبَت تَّقْرِضُهُمْ ذَاتَ الشِّمَالِ وَهُمْ فِي فَجْوَةٍ مِّنْهُ ذَلِكَ مِنْ آيَاتِ اللَّهِ مَن يَهْدِ اللَّهُ فَهُوَ الْمُهْتَدِ وَمَن يُضْلِلْ فَلَن
تَجِدَ لَهُ وَلِيّاً مُّرْشِداً وَتَحْسَبُهُمْ أَيْقَاظاً وَهُمْ رُقُودٌ وَنُقَلِّبُهُمْ ذَاتَ الْيَمِينِ وَذَاتَ الشِّمَالِ وَكَلْبُهُم بَاسِطٌ ذِرَاعَيْهِ بِالْوَصِيدِ لَوِ اطَّلَعْتَ عَلَيْهِمْ لَوَلَّيْتَ مِنْهُمْ فِرَاراً وَلَمُلِئْتَ مِنْهُمْ رُعْباً
وَكَذَلِكَ بَعَثْنَاهُمْ لِيَتَسَاءلُوا بَيْنَهُمْ قَالَ قَائِلٌ مِّنْهُمْ كَمْ لَبِثْتُمْ قَالُوا لَبِثْنَا يَوْماً أَوْ بَعْضَ يَوْمٍ قَالُوا رَبُّكُمْ أَعْلَمُ بِمَا لَبِثْتُمْ
فَابْعَثُوا أَحَدَكُم بِوَرِقِكُمْ هَذِهِ إِلَى الْمَدِينَةِ فَلْيَنظُرْ أَيُّهَا أَزْكَى طَعَاماً فَلْيَأْتِكُم بِرِزْقٍ مِّنْهُ وَلْيَتَلَطَّفْ وَلَا يُشْعِرَنَّ بِكُمْ أَحَداً إِنَّهُمْ إِن يَظْهَرُوا عَلَيْكُمْ يَرْجُمُوكُمْ أَوْ يُعِيدُوكُمْ فِي مِلَّتِهِمْ
وَلَن تُفْلِحُوا إِذاً أَبَداً وَكَذَلِكَ أَعْثَرْنَا عَلَيْهِمْ لِيَعْلَمُوا أَنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ وَأَنَّ السَّاعَةَ لَا رَيْبَ فِيهَا
إِذْ يَتَنَازَعُونَ بَيْنَهُمْ أَمْرَهُمْ فَقَالُوا ابْنُوا عَلَيْهِم بُنْيَاناً رَّبُّهُمْ أَعْلَمُ بِهِمْ قَالَ الَّذِينَ غَلَبُوا عَلَى أَمْرِهِمْ لَنَتَّخِذَنَّ عَلَيْهِم مَّسْجِداً سَيَقُولُونَ ثَلَاثَةٌ رَّابِعُهُمْ كَلْبُهُمْ وَيَقُولُونَ خَمْسَةٌ
سَادِسُهُمْ كَلْبُهُمْ رَجْماً بِالْغَيْبِ وَيَقُولُونَ سَبْعَةٌ وَثَامِنُهُمْ كَلْبُهُمْ قُل رَّبِّي أَعْلَمُ بِعِدَّتِهِم مَّا يَعْلَمُهُمْ إِلَّا قَلِيلٌ فَلَا تُمَارِ فِيهِمْ إِلَّا مِرَاء ظَاهِراً وَلَا تَسْتَفْتِ فِيهِم مِّنْهُمْ أَحَداً وَلَا تَقُولَنَّ
لِشَيْءٍ إِنِّي فَاعِلٌ ذَلِكَ غَداً إِلَّا أَن يَشَاءَ اللَّهُ وَاذْكُر رَّبَّكَ إِذَا نَسِيتَ وَقُلْ عَسَى أَن يَهْدِيَنِ رَبِّي لِأَقْرَبَ مِنْ هَذَا رَشَداً وَلَبِثُوا فِي كَهْفِهِمْ ثَلَاثَ مِئَةٍ سِنِينَ وَازْدَادُوا تِسْعاً
قُلِ اللَّهُ أَعْلَمُ بِمَا لَبِثُوا لَهُ غَيْبُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ } .
...
مات الفتية أصحاب الكهف فى الأجل المسمى عند الله ..
تنازع القوم فى شأنهم .. واختلفوا فى تخليدهم وفى عددهم وفى المدة التى لبثوها داخل كهفهم :
منهم : من ذهبوا بأن يقيموا لهم بنياناً تعظيماً لشأنهم وتخليداً لذكراهم وإكباراً لقدرهم .
ومنهم : من ذهبوا إلى أن يتخذوا عليهم مسجداً ليكون مزاراً لهم ولكل من يأتى من بعدهم للعظة والعبرة .
ومن القوم : من قالوا بأنهم كانوا ثلاثة فِتية وكان رابعهم كلبهم .
ومنهم : من قالوا بأنهم كانوا خمسة وسادسهم كلبهم .. ومن ذهبوا بأنهم كانوا سبعة وثامنهم كلبهم .
ومن قالوا بأنهم لبثوا فى نومهم ثلاثمائة سنين ( بالشهور الشمسية ) .
ومن ذهبوا بأنهم قد لبثوا ثلاثمائة وتسع سنين ( بالشهور القمرية ) .
سبحانه وتعالى هو الأعلم بعدتهم وبما لبثوا داخل كهفهم قبل أن يبعثهم الله من نومهم ويجعلهم آية للناس .

.................................................. .,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,............ ....................................
************************************************** ************************************************** ***************
سعيد شويل

شاركنا رايك عبر الفيس بوك

السعيد شويل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
سوة الكهف بصوت الشيخ محمد خليل القارئ مديني رجولي في الأرض المرئيات والصوتيات 0 06-20-2013 04:35 AM
سورة الكهف القارئ محمد البربوشي الجزء الأول مديني رجولي في الأرض المرئيات والصوتيات 0 10-14-2011 10:19 AM
عمروخالد - خواطر قرآنية - تفسير سورة الكهف ABDUL SAFI المرئيات والصوتيات 0 12-17-2010 08:25 PM
تلاوة رائعة للشيخ عبدالباسط من سورة الكهف ABDUL SAFI المرئيات والصوتيات 1 04-04-2010 03:25 PM
كيف نام أهل الكهف من الناحية العلمية أمل المدينة النبوية المجلس الإسلامي 5 12-18-2009 03:20 AM

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية