مشروح حفظ النعمة بالمدينة المنورة 
 عدد الضغطات  : 2238
معرض أنا المدينة 
 عدد الضغطات  : 2541

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-31-2015, 02:44 PM   #1
أبو فاطمة
الإدارة
 
الصورة الرمزية أبو فاطمة
 
تاريخ التسجيل: May 2009
الإقامة: طيبة الطيبة
المشاركات: 11,684
معدل تقييم المستوى: 10
أبو فاطمة is on a distinguished road
افتراضي عبيد مدني رحمه الله .. مؤرخ المدينة المنورة

عبيد مدني رحمه الله .. مؤرخ المدينة المنورة



عُرِف السيد عبيد بن عبدالله بن حمزة المدنيّ بلقب "شاعر المدينة" بل ومؤرِّخها الذي خلف ما يقارب (12) مؤلفاً عن تاريخ مدينة المصطفى عليه الصلاة والسلام، فهو الذي قضى سنوات طويلة من عمره في البحث والتدوين لاسيما انه عاصر ثلاثة عهود مختلفة، حيث أدرك أواخر العصر العثماني في المدينة المنورة ثم الحكم الهاشمي، ثم عاش معظم حياته في العهد السعودي.
ولأنه نشأ يتيماً في منزل والده الذي كان أحد وجهاء المدينة ورجالها البارزين، ويقال إنّه أول من بنى فندقًا أو نزلاً في المدينة المنورة، وقد عاش السيد عبيد حياة اليتم وقد عوضته والدته -رحمها الله - فقد والده فعكفت على تعليمه وتربيته، حتى نشأ محباً للعلم وللعلماء وعاكفاً على التدوين والبحث العلمي، كما منحه فقد والده شعوراً بالمسؤولية الملقاة على عاتقه، فنشأ راشداً يدير أعمال أسرته وأعمال والده، التي لم تقطعه - أبداً - عن طلب العلم والبحث.
عيّن عضواً في مجلس الشورى وفي العديد من اللجان الرسمية وكانت له صلات بالمؤسس وأبنائه سعود وفيصل
ولد السيد عبيد بن عبدالله بن محمد مدني بالمدينة المنورة في شهر ربيع الأول من عام 1324ه، وكان جده السيد محمد مدني قد تولى خلافة قاضي المدينة، كما كان أمين ديوان المحكمة، وكان وجيها من وجهاء البلدة وهو الذي بنى قصر الصالحية بالشونة وبعد وفاته سكن عبدالله (والد عبيد) بسويقة، وكان أحد أعيان المدينة المنورة وكان من رجال الأعمال البارزين وله أعمال واستثمارات تجارية مشهورة لعل من أهمها الفندق الكبير خارج الباب المجيدي الذي نزل به عدد من القادة والزعماء في ذلك العصر، وقد باعه ابنه السيد عبيد -فيما بعد- للمعلم محمد بن لادن، ولم تكن هذه الأعمال التجارية لتصرف السيد محمد عن أعمال الخير والأعمال الإنسانية، فالذين عاصروه وكتبوا عنه لم يغفلوا هذه الأعمال الجليلة التي كان يقدمها السيد محمد لخدمة الفقراء وحجاج بيت الله الحرام، على الرغم من أنه -رحمه الله- كان يخفيها عن الأنظار، ويحتسبها عند الله.
النشأة
تزوج السيد عبدالله من صفية كريمة السيد أحمد البرزنجي، وحين ولد له ابنه "البكر" عبيد فرح بولادته، وأنفق وتصدق بكثير من الأموال حمداً وشكراً لله سبحانه، وحين بلغ الابن "عبيد" السابعة من العمر توفي والده عبدالله-رحمه الله-، ويذكر الأستاذ عبدالحق بن عبدالسلام النقشبندي لمحات من طفولة زميله وصديق عمره السيد عبيد مدني حيث قضيا أيام الصبا سوياً، حيث يأتيهم السيد عبيد من "سوق القماشة" إلى "زقاق الكبريت" وكم حملت أزقة المدينة المنورة وأحياؤها القديمة ذكريات وأحلاماً لا تنسى لذلك الجيل الذي عاصر أحداث الحرب العالمية الأولى 1333ه، وتداعيات الثورة العربية الكبرى وبناء سكة الحديد من قبل الدولة العثمانية من الشام إلى المدينة المنورة، وهي المرحلة التي أمر فيها حاكم المدينة العسكري فخري باشا بإجلاء سكان المدينة المنورة إلى الشام والأناضول كما يروي ذلك المؤرخ عبدالحق النقشبندي، إلاّ أن السيد عبيد بقي بالمدينة المنورة بجوار والدته لحين انتهاء الحرب وعودة سكان المدينة المنورة لها عام 1337ه.

كان السيد عبيد مدني قد درس في المدرسة الفيصلية فتخرج منها وقيل انه لم يكمل دراسته فيها ثم التحق بالمدرسة الراقية بالمدينة المنورة التي لم تستمر سوى بضعة شهور يعدها اتجه للدراسة بالحرم الشريف حيث درس في حلقة الشيخ محمد الطيب الأنصاري عام 1327ه، وأبحر حينها في دراسة الأدب وكان شغوفاً به وقد استفاد من مكتبة والده، وكان يستغل مكوثه في منزله بالدراسة ومراجعة الكتب ويزوره هناك عدد من أساتذته فينهل من علمهم ومناقشاتهم العلمية.
الأعمال والوظائف
على الرغم من أعماله التجارية والاستثمارية إلا أن السيد عبيد التحق بالعديد من الوظائف الرسمية في الحكومة وقد عين عضواً بالمجلس الإداري بالمدينة المنورة ووفدها بالمؤتمر الوطني بمكة المكرمة عام 1350ه، بدلاً من الأستاذ سعود دشيشة ثم مديراً لأوقاف المدينة كما يظهر ذلك في صحيفة "صوت الحجاز في عددها التاسع والثلاثين كما عين عضواً في مجلس الشورى اعتباراً من 5/11/1355ه حتى إحالته إلى التقاعد في 26/8/1373ه، ناهيك عن إسهامه في تأسيس صحيفة المدينة ومجلة المنهل وقد كانت له صلات واتصالات بالملك المؤسس عبدالعزيز وأبنائه الملك سعود وفيصل -رحمهم الله-.

كما أنه شارك في العديد من اللجان رئيساً وعضواً من أهمها عضواً في المؤتمر الوطني الأول للأدباء، ورئيساً لجمعية الدفاع عن فلسطين، وعضواً في مجلس الأوقاف الأعلى، وعضواً في جمعية المطالبة بأوقاف الحرمين، وعضو الوفد الذي مثل مكة المكرمة عند لقاء الملك عبدالعزيز –رحمه الله- بالطائف عام 1360ه، وعضو الوفد السعودي المشارك في احتفالات استقلال سورية برئاسة الأمير فيصل بن عبدالعزيز عام 1365ه، وقد تقاعد عن أعماله الحكومية عام 1373ه بناء على طلبه للتفرغ لأعماله الحرة ونتاجه الأدبي والعلمي.
مؤلفاته
عرف السيد عبيد -رحمه الله- بإنتاجه الأدبي حيث يعد رائداً من رواد الأدب الحديث في المدينة المنورة، وقد حفظت له قصائد غاية في الروعة والبيان حيث عرف بتمكنه وثروة مخزونه اللغوي وكان ممن يبادل الأدباء والشعراء في العالمين الإسلامي والعربي المراسلات والمساجلات الشعرية لا سيما وأنه -رحمه الله- كان يلتقي بمعظم هؤلاء الشعراء والأدباء ورواد الأنشطة الأدبية والعلمية حيث يستغل تواجد هؤلاء الرواد في المدينة المنورة حين أدائهم مناسك الحج والعمرة.

تميز شعر السيد عبيد مدني بالمتانة والوضوح كما عرف بغزارة إنتاجه الشعري والنثري، فهو –كما وصفه الدكتور عبدالرحمن الزهراني- رصين العبارة، منسجم التفكير له العديد من المؤلفات التاريخية، ولعل من أعماله "المدنيات الكبرى" وكذلك "المدنيات الصغرى" وكلاهما في الشعر، أما كتابه الضخم "تاريخ المدينة المنورة" فقد أخذ منه جهداً ووقتاً طويلاً حتى أخرجه في ستة مجلدات، وهو يختلف عن كتابه التاريخي الذي خصصه لتاريخ المساجد في المدينة المنورة وسماه "تاريخ مساجد المدينة".
ولا شك أنه بهذه المؤلفات فتش عن بعض الجوانب أو المراحل التاريخية التي خالطها الغموض حيث استشهد في الكتابات السابقة واجتهد من خلال معرفته بالمدينة المنورة على تقصي الحقائق المروية والروايات الشفهية، ولا شك أنه اتبع هذا النهج أيضاً في كتابه "تاريخ المدينة المنورة" وعلى الرغم من غزارة المعلومات والمؤلفات والدراسات السابقة حيال المواضيع والتواريخ التي استقصاها وبحث فيها، إلا أنه حاول بجهود واضحة على إضافة ما توصل إليه من معلومات ومقاربات ومشاهدات وقف عليها هو بنفسه، لاسيما تلك التي تبحث في تاريخ المدينة المنورة ومساجدها ولعل بدايتها كانت في بحوثه حول المسجد النبوي الذي أفرد له السيد عبيد مؤلفاً خاصا سماه "تاريخ المسجد النبوي".
قراءة وتبحر
ولم يقف إنتاج السيد عبيد عند هذه التواريخ بل تتبع تواريخ المدينة المنورة ومؤرخوها فهو من خلال قراءاته وتبحره في تاريخ المدينة النبوية استطاع أن يتعرف أكثر على أولئك المؤرخين الذين تركوا من بعدهم إرثاً تاريخياً يوثق بالأيام والأحداث والأسماء والشخصيات لتاريخ المدينة المنورة، والتي نهل منها السيد عبيد معظم معلوماته التي دونها في مؤلفاته عن تاريخ المدينة وعمارتها، كما أنها ساهمت في إثراء معلوماته عن أسماء ومراجع المؤرخين السابقين له والذين لم ينسَ فضلهم عليه حتى أنه وضع فيهم كتابه "تواريخ المدينة المنورة ومؤرخيها"، وعرف من خلال كتب التراجم ومنتديات الشعر والأدب بأنه أحد الأدباء الكبار في تاريخ المملكة العربية السعودية، بل انه يعتبر من الرواد الأوائل على نطاق المدينة المنورة والمملكة على وجه العموم، بيد أن التعريف بالسيد عبيد غالباً ما يأتي بكونه أديباً وشاعراً من الشعراء الرواد في المملكة على الرغم من أن شخصيته وصفته كمؤرخ وباحث متمكن في تاريخ المدينة النبوية مجهولة لدى البعض على الرغم من أن معظم إنتاجه العلمي كان في علوم التاريخ والبحث التاريخي لا سيما في المدينة المنورة عمارتها ورجالها وتاريخها.

وفاته
توفي في القاهرة يوم الخميس الموافق 11/11/1396ه، ونقل جثمانه إلى المدينة المنورة حيث دفن في بقيع الغرقد، وكان -رحمه الله- حريصاً على تعليم أبنائه وتأهيلهم المؤهلات العلمية السامقة حتى ان معظمهم تقلد مناصب رفيعة في الدولة كمعالي الدكتور نزار عبيد مدني وزير الدولة للشؤون الخارجية،

ومعالي الدكتور غازي عبيد مدني مدير جامعة الملك عبدالعزيز بجدة ورئيس مجلس إدارة صحيفة المدينة.
إعداد - منصور العساف
جريدة الرياض الجمعة 14 ربيع الأول 1437 هـ - 25 ديسمبر 2015م - العدد 17350, صفحة رقم ( 15 )

شاركنا رايك عبر الفيس بوك

أبو فاطمة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
المدينة المنورة تودع شيخ النجارين محمد عطا جاد رحمه الله أبو فاطمة مناسبات أهالي طيبة الطيبة 0 06-08-2015 06:36 PM
مؤرخ وباحث المدينة المنورة الشريف إبراهيم بن علي العياشي ( 1329 ـ 1400 هـ ) رحمه الله أبو فاطمة أعلام وأهالي طيبة الطيبة 6 07-20-2014 11:44 PM
وفاة الشيخ عبيد الله حافظ رحمه الله أبو فاطمة مناسبات أهالي طيبة الطيبة 0 03-13-2014 05:08 PM
ترجمة شيخ مؤرخي المدينة المنورة الإمام السمهودي رحمه الله أبو فاطمة أعلام وأهالي طيبة الطيبة 0 10-24-2013 04:31 PM
مؤرخ المدينة المنورة الأستاذ أحمد أمين صالح مرشد أبو فاطمة أعلام وأهالي طيبة الطيبة 6 11-04-2012 02:10 PM

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية