الانتقال للخلف   منتديات طيبة نت > منتديات طيبة الطيبة > مجتمع وأهالي طيبة > أعلام وأهالي طيبة الطيبة
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-25-2009, 07:57 AM   #1
ABDUL SAFI
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: May 2009
الإقامة: طيبه الطيبه
المشاركات: 5,570
معدل تقييم المستوى: 20
ABDUL SAFI will become famous soon enough
افتراضي أحمد بن لؤلؤ بن عبد الله، العلامة الصالح الشهاب، أبو العباس القاهري الشافعي. أحد أئمتهم، ويعرف بابن

التحفة اللطيفة في تاريخ المدينة الشريفة
محمد بن عبد الرحمن السخاوي ج1 ص 213
أحمد بن لؤلؤ بن عبد الله


أحمد بن لؤلؤ بن عبد الله، العلامة الصالح الشهاب، أبو العباس القاهري الشافعي. أحد أئمتهم، ويعرف بابن النقيب.


قال الأسنوي في ترجمته من الطبقات كما سيأتي: أنه كان كثير الحج والمجاورة بمكة والمدينة.
وكذا قال غير واحد، منهم: ابن صالح قال: إنه تردد إلى الحرمين بالمجاورة والزيارة. وجاء في شهر رجب سنة ستين إليها مرة في الحر الشديد، فتعجب من همته، وهنأته بالزيارة في قصيدة نونية. وكان يحسن إلي كثيراً، وإلى كثير من المجاورين، بل كان شأنه السعي في مصالح المسلمين وحوائجهم، وهو السبب في إنشاء الرباط المنسوب إلي، وله فضائل كثيرة في علوم، أجلها: الفروع، والأصول، والنحو.
وفي مجاورته الأولى سكن مبرك الناقة، وقد رأيته خلاء قبل قدومه بأيام يسيرة من مجاورته الأخرى، فنزل فيه أيضاً. وكان هذا من العجائب. وقال الولي العراقي: وترافق هو ووالدي على الخروج للمجاورة في شهر ربيع الأول سنة ثمان وستين، وكنت معهما، وجميع عيال الوالد، فبدأ بالمدينة، فأقام بها مدة أشهر، كتب فيها بخطه: ألفية الوالد، وحضر تدريسها في تلك المجاورة عنده، وخرجا إلى مكة، وكان لي منه حظ كبير من الإحسان والملاطفة. انتهى.
ورأيت من تصانيفه بالمدينة: شرح اللمحة البدرية، في علم العربية. لشيخه أبي حيان، سماه (المنحة السنية) وهو في كراريس، ومولده سنة ست وسبعمائة. واشتغل بالعلم وهو ابن عشرين سنة وتفقه بالسنباطي، والسبكي ونحوهما.
وأخذ العربية عن أبي الحسن الأنصاري، والد ابن الملقن، وأبي حيان. وسمع الحديث على ابن القماح، وابن عبد الهادي والميدومي. وحدث، ومهر في الفنون، وبرع. واختصر الكفاية في ست مجلدات، وكذا التنبيه، فصحح على قاعدة المتأخرين. ثم اختصره مقتصراً على الراجح، وهو لطيف، كثير الفائدة، سهل التناول، بحيث رأيته بخط شيخنا، ولكنه قال: إنه لم يرزق حظ الحاوي الصغير، وعمل تصحيح المهذب، مع تخريج أحاديثه، وضبط لغاته وأسمائه في مجلدين، ونكت المنهاج في ثلاث مجلدات، كثير الفائدة، وغير ذلك. وكان وقوراً ساكناً، خاشعاً قانعاً؛ انتفع عليه الطلبة، وتخرج به الفضلاء. ذكره الأسنوي في طبقاته، وقال: كان أبوه رومياً، من نصارى أنطاكية. فوقع في سهم بعض الأمراء، فرباه، وأعتقه، وباشر النقابة لبعض الأمراء، فعرف بالنقيب، ثم انقطع، وتصوف بالبيبرسية، ولزم الخير والعبادة، ونشأ له ولده الشهاب على قدم جيد، فكان أولاً بزي الجند، ثم حفظ القرآن وقرأ بالسبع، ثم اشتغل بالعلم وله عشرون سنة، فلازم إلى أن مهر، قال: وكان عالماً بالفقه، والقراءات والتفسير، والأصول، والنحو. ويستحضر من الأحاديث شيئاً كثيراً ـ خصوصاً المتعلقة بالأوراد والفضائل ـ ذكياً، أديباً، شاعراً، فصيحاً، صالحاً ورعاً، متواضعاً، طارحاً للتكلف، متصوفاً، كثير المودة، كثير البر، خصوصاً لأقاربه، حسن الصوت بالقراءة، كثير الحج والمجاورة بمكة والمدينة، كثير النصح والمحبة لأصحابه، وافر العقل، مواظباً على الإشغال، والاشتغال، والتصنيف.
لا أعلم في هذا العلم بعده من اشتمل على صفاته، ولا على أكثرها، وشرع في تصنيف أشياء لم تكمل. وبالجملة: فهو ممن نفع الله به وبتصانيفه. ولم يكتب قط على فتيا تورعاً، ولا ولي تدريساً. وكان ـ مع تشدده في العبادة ـ حلو النادرة، كثير الانبساط، فيه دعابة زائدة. حفظ عنه في ذلك أشياء لطيفة، انتهى. وقد سأله صاحبه الجمال الأسنوي تدريس الفاضلية، فامتنع. ومات قبله مطعوناً في رابع عشر رمضان، سنة تسع وستين وسبعمائة. ودفن خارج باب النصر في حوش تربة الجمال الأسنوي. وذكره الولي العراقي في وفياته أيضاً، وأنه ـ هو ووالده والهيثمي ممن سمع منه. وقال: إن نكته على المنهاج كثير الفوائد، واختصاره للكفاية حسن. وابن الجمال كان يقول: ليس على المهذب أنفع من تصحيحه. قال: وله تصانيف كثيرة لم تكمل. كتكملة التحقيق، وشرح المنهاج، وتتمة على شرح المهذب. وكان من خير أهل زمانه، متين الديانة، شديد الورع، عظيم الزهد، طارحاً للتكلف، متواضعاً، قائماً بالحقوق، كثير الزيارة لأصحابه، كثير الإيثار، والبر والإحسان، مجتهداً في إخفاء ذلك، كثير الحج والمجاورة. قال ـ ومع هذا كله ـ كان كثير الانبساط، حلو النادرة، فيه دعابة زائدة حفظ عنه فيها أشياء لطيفة إماماً في القراءات، مع طيب النغمة وحسن الصوت، مصقعاً في الخطباء، له شعر في الذروة، فمن لطيفة ما أنشدنيه:
كيف الهوى، ومشيبي وخطا وحمامي دب نحوي وخطا؟
أمشيب وتصاب بالهوى ذاك والله ضلال وخطا
قال وبالجملة: فهو من كملة الرجال. ولم يخلف بعده في مجموعه مثله.

شاركنا رايك عبر الفيس بوك

__________________




أحزان قلبي لا تزول.....حتى أبشر بالقبول

وأرى كتابي باليمين.....وتقر عيني بالرسول
ABDUL SAFI غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر

الكلمات الدليلية
أحمد, أئمتهم،, مؤمن, الله،, الصالح, الشافعي., الشهاب،, العلامة, العباس, القاهري, بابن, ويعرف


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
سبب توسل سيدنا عمر بعم النبي (صلى الله عليه وسلم ) العباس رضي الله عنهما مصطفى النجدي المجلس الإسلامي 6 01-15-2011 12:29 AM
محمد بن أحمد بن عثمان بن عمر أبو عبد الله التونسي المالكي نزيل الحرمين ويعرف بالوانوغي ABDUL SAFI أعلام وأهالي طيبة الطيبة 0 10-30-2009 04:31 PM
محمد بن محمد بن عبد الرحمن الزين أبي بكر المراغي ويعرف بالمطري ABDUL SAFI أعلام وأهالي طيبة الطيبة 0 10-10-2009 12:26 PM
محمد بن أحمد بن عبد الرحمن الشهير بابن خطيب يبرود ولد سنة 701(1) . ABDUL SAFI أعلام وأهالي طيبة الطيبة 0 09-30-2009 10:50 AM
محمد بن محمد بن محمد الشمس القاهري ثم المدني. ABDUL SAFI أعلام وأهالي طيبة الطيبة 0 09-26-2009 11:53 AM

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية