إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-09-2012, 10:22 PM   #1
بهاء الالوسي
عضو نشيط
 
تاريخ التسجيل: Jul 2011
المشاركات: 498
معدل تقييم المستوى: 7
بهاء الالوسي is on a distinguished road
افتراضي 1 ذكر سفره عليه السلام إلى الشام مرة ثانية، وتزويجه خديجة عليها السلام معجزة فيها معجزات/ج

عيون الأثر في فنون المغازي والشمائل والسير


ج / 1 ص -69- :
قال ابن إسحاق: ولما بلغ رسول الله صلى الله عليه وسلم خمسا وعشرين سنة تزوج خديجة بنت خويلد فيما ذكره غير واحد من أهل العلم. وقال ابن عبد البر وخرج رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى الشام في تجارة لخديجة سنة خمس وعشرين وتزوج خديجة بعد ذلك بشهرين وخمسة وعشرين يوما في عقب صفر سنة ست وعشرين وذلك بعد خمس وعشرين سنة وشهرين وعشرة أيام من يوم الفيل. وقال الزهري كانت سن رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم تزوج خديجة إحدى وعشرين سنة قال أبو عمر وقال أبو بكر بن عثمان وغيره: كان يومئذ ابن ثلاثين سنة قالوا: وخديجة يومئذ بنت أربعين سنة. وروينا عن أبي بشر الدولابي قال: وحدثني ابن البرقي أبو بكر عن ابن هشام عن غير واحد عن أبي عمرو بن العلاء قال: تزوج رسول الله صلى الله عليه وسلم خديجة وهو ابن خمس وعشرين سنة. وروينا عن أبي الربيع بن سالم قال وذكر الواقدي بإسناد له إلى نفيسة بنت منية أخت يعلى بن منية قال: وقد رويناه أيضا من طريق أبي علي بن السكن وحديث أحدهما داخل في حديث الآخر مع تقارب اللفظ وربما زاد أحدهما الشيء اليسير على الآخر وكلاهما ينمي إلى نفيسة قالت: لما بلغ رسول الله صلى الله عليه وسلم خمسا وعشرين سنة وليس له بمكة اسم إلا الأمين لما تكاملت فيه من خصال الخير قال له أبو طالب: يابن أخي أنا رجل لا مال لي وقد اشتد الزمان علينا وألحت علينا سنون منكرة وليس لنا مادة ولا تجارة وهذه عير قومك قد حضر خروجها إلى الشام وخديجة بنت خويلد تبعث



ج / 1 ص -70- رجالا من قومك في عيرانها فيتجرون لها في مالها ويصيبون منافع فلو جئتها فوضعت نفسك عليها لأسرعت إليك وفضلتك على غيرك لما يبلغها عنك من طهارتك وإن كنت لأكره أن تأتي الشام وأخاف عليك من يهود ولكن لا نجد من ذلك بدا وكانت خديجة بنت خويلد امرأة تاجرة ذات شرف ومال كثير وتجارة وتبعث بها إلى الشام فتكون عيرها كعامة عير قريش وكانت تستأجر الرجال وتدفع إليهم المال مضاربة وكانت قريش قوما تجارا ومن لم يكن تاجرا من قريش فليس عندهم بشيء فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "فلعلها ترسل إلي في ذلك" فقال أبو طالب إني أخاف إن تولى غيرك فتطلب أمرا مدبرا فترقا وبلغ خديجة ما كان من محاورة عمه له وقبل ذلك ما بلغها من صدق حديثه وعظم أمانته وكرم أخلاقه فقالت: ما علمت أنه يريد هذا ثم أرسلت إليه فقالت: إنه دعاني إلى البعثة إليك ما بلغني من صدق حديثك وعظم أمانتك وكرم أخلاقك وأنا أعطيك ضعف ما أعطي رجلا من قومك ففعل رسول الله صلى الله عليه وسلم ولقي أبا طالب فذكر له ذلك فقال إن هذا لرزق ساقه الله إليك فخرج مع غلامها ميسرة حتى قدم الشام وجعل عمومته يوصون به أهل العير حتى قدم الشام فنزلا في سوق بصرى في ظل شجرة قريبا من صومعة راهب يقال له: نسطورا فاطلع الراهب إلى ميسرة وكان يعرفه فقال: يا ميسرة من هذا الذى نزل تحت هذه الشجرة فقال ميسرة: رجل من قريش من أهل الحرم فقال له الراهب: ما نزل تحت هذه الشجرة إلا نبي ثم قال له: في عينيه حمرة قال ميسرة: نعم لا تفارقه قال الراهب: هو هو وهو آخر الأنبياء ويا ليت إني أدركه حين يؤمر بالخروج فوعى ذلك ميسرة ثم حضر رسول الله صلى الله عليه وسلم سوق بصرى فباع سلعته التى خرج بها واشترى فكان بينه وبين رجل اختلاف في سلعة فقال الرجل: أحلف باللات والعزى فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "ما حلفت بهما قط"

شاركنا رايك عبر الفيس بوك

بهاء الالوسي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
2 ذكر سفره عليه السلام إلى الشام مرة ثانية، وتزويجه خديجة عليها السلام معجزة فيها معجزات/ج بهاء الالوسي المعجزات النبوية 0 07-09-2012 10:29 PM
ذكر سفره صلى الله عليه وسلم مع عمه أبي طالب إلى الشام معجزة فيها معجزات/ج3 بهاء الالوسي المعجزات النبوية 0 07-09-2012 10:14 PM
ذكر سفره صلى الله عليه وسلم مع عمه أبي طالب إلى الشام معجزة فيها معجزات/ج2 بهاء الالوسي المعجزات النبوية 0 07-09-2012 10:11 PM
ذكر سفره صلى الله عليه وسلم مع عمه أبي طالب إلى الشام معجزة فيها معجزات/ج1 بهاء الالوسي المعجزات النبوية 0 07-09-2012 10:07 PM
(ذكر سفره عليه السلام إلى الشام مرة ثانية) وتزويجه خديجة عليها السلام بعد ذلك ABDUL SAFI خاتم الأنبياء صلى الله عليه وسلم 1 04-09-2010 02:37 AM

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية